يا والي النيل الأبيض..أهل نعيمة يثتغيثون؟!
منذ شهرين    الانتباهة
يا والي النيل الأبيض..أهل نعيمة يثتغيثون؟! الانتباهة أون لاين بقلم: صلاح الكامل ○ ضمن محاولاتنا لإنصاف (السلطان) من أنفسنا التي بين جنبينا، كون الذي يجمعنا مع (السلطان) تقديم الخدمات لأهلنا ودرء المفاسد عنهم وجلب المنافع إليهم والحفاظ علي مواردهم وصيانة مرافقهم وإعتمال الشفافية وتاني العدل والإنصاف في توزيع المستحق من الموارد، لذا إعتمد كاتب هذه السطور (وصفة) للتعامل مع والي النيل الأبيض المكلف عمر الخليفة عبدالله وتتبدى تلكم (الوصفة) في التبشير بإنجازاته وتبصيره بمواقع الخلل ومظان الزلل وما نطرحه هنا يندرج في سياق الأخيرة. ○ تواصل معي بعض الأهل من مواطني منطقة نعيمة التابعة لمحلية القطينة بولاية النيل الأبيض وهم يشكون من مظلمة ويَجْأَرُونَ بشكوي ونيابة عنهم أرفع هذه المظلمة -الواجب يحتم هذا الدور- إلى منصة والي النيل الأبيض المكلف عمر الخليفة عبدالله على أمل أن تجد أذان صاغية للإستماع وطريق ممهد للإنصاف وآلية نافذة لرد المظالم. ○ كحق شرعي، قانوني وطبيعي تحصل بعض مواطني منطقة نعيمة منذ فترة سابقة وهم من تشهد عليهم الألسن بأنهم من صلحاء المواطنين معايشةً وتكاملاً وتكافلاً وتأزراً وأصحاب أيادي بيضاء ومدد واصل لأهلهم ومواطنيهم ومشاركة ثرة بالمال والجهد في تنمية المنطقة وترقية خدماتها، وقد حصلوا قبل أكثر من عقد من الزمان على (دكاكين) شرق الشارع القومي (الخرطوم- ربك) واقعة جنوب مستشفى دكتور عمر نورالدائم على الشمال من سوق نعيمة، وقد تم الحصول عليها بإنفاذ القانون ومراعاة اللوائح وقد قام ملاكها بتشيد البعض منها بالمواد الثابتة بعد أن إكتملت كافة الإجراءات واستلمت الأوراق ودبجت المستندات منذ سنوات بيد أن المفاجأة كانت في تصديق شريط استثماري بين هذه الدكاكين والطريق القومي بشكل أقل ما يوصف به أنه إفراغ للمواقع المذكورة من قيمتها حيث حجبت الدكاكين المزمعة الشارع عن المواقع الأصيلة، مما يعد مخالفة للغرض ومضادة للوائح وعند السؤال الذي رفعه ملاك المواقع عن هذا الإجراء نما لعلم أصحاب المواقع الأصلية بأن الوحدة الإدارية لا علم لها بالإجراءات وكذا المحلية وإنما تم الذي تم عبر اللجنة العليا بالولاية وهذا الأجراء الذي عدها الملاك ظلماً لم تستشار فيه إدارة الوحدة الإدارية بنعيمة ولا إدارات رئاسة المحلية بالقطينة ولم يعلن عنه بشكل قانوني، واسع ومناسب وهذا ما يقتضيه القانون وما تمليه العدالة ضماناً للشفافية وإعتماداً للنزاهة وإعمالاً للعدل وتفشياً للإنصاف وهذا ما لم يحدث، والذي حدث ان بعض الجهات قد خصصت مواقع لأشخاص من خارج المنطقة بشكل يعده الملاك غير قانوني ومجافي للنظام إضافةً لحجب الشريط المزمع للمواقع السابقة والتي تمت عبر الخرائط المعتمدة للسوق وللمنطقة وقد شيدها أهلها بالمواد الثابتة بعد أن دفعوا لخزينة الدولة كل المستحقات بأرقام مالية كبيرة نتج عنها أخذهم لمواقعهم الأساسية.. يعد التعدي على المواقع بما يستحدث مخالفة، بل فعل يحدث ظلم بليغ وضرر واسع بأصحاب المواقع التي تمت عبر إجراءت قانونية. ○ ما يزيد (طيننا) (بلة) ويشعل (نار) الفتن ما تشهده الفترة الأخيرة وفي مناحي مختلفة ومتفرقة من بلادنا بخصوص تخصيص أو تمليك أو نزع أو أخذ الأراضي بمختلف تصنيفاتها سكنية كانت أو تجارية، زراعية أو غابية أو رعوية وفي كثير من حالتها ومآلاتها كادت نزاعاتها ان تحدث بؤر توتر ومعارك إقتتال بين المواطنين مما يعرض النسيج الإجتماعي لفتق قد يستعصي على الرتق، كل هذا وغيره يحتم علي السلطات التعامل مع هذا الملف بإهتمام وجدية، دقة وعدالة. ○ أكد أصحاب المواقع المشار إليها آنفاً لكاتب هذه السطور أنهم غير متوانين في المطالبة بحقهم وفق اللوائح ويعتمدون للوصول للحقوق كافة الوسائل المتاحة لأخذ الحق. ○ بدورنا نضع هذا الملف الهام بين يدي الأستاذ عمر الخليفة عبدالله والي ولاية النيل الأبيض المكلف ويحدونا آمل عريض ويتملكنا عشم وافر أن يجد كريم العناية وأن يوقف أي إجراء يمس منافع المواطن وبجلب له ضرراً ومظلمة ففي إنفاذ العدل سعة لتجسيد الفضيلة وتسيد القيم. The post يا والي النيل الأبيض..أهل نعيمة يثتغيثون؟! appeared first on الانتباهة أون لاين written by Jabra .