الإمام الخامنئي: الإساءة للقرآن دليل على عداء الاستكبار لمبدأ الإسلام
منذ ٤ ايام    موقع العهد الأخبارى
استنكر آية الله العظمى الإمام السيد علي الخامنئي الإهانات الأخيرة للمقدسات الإسلامية وللقرآن الكريم في عدة دول أوروبية، معتبرًا أنَّ هذه الإهانات علامة على العداء المتغطرس لمبدأ الإسلام. وأكَّد الإمام الخامنئي أنَّ الإهانة الجنونية للقرآن تحت شعار حرية التعبير تثبت أن هدف هجمات الاستكبار هو أصل الإسلام والقرآن. وأضاف: رغم مؤامرة الاستكبار، ازداد القرآن إشراقًا، داعيًا أحرار العالم كلهم إلى الوقوف بجانب المسلمين والتصدي للسياسة الخبيثة الرامية إلى بث الأحقاد وإهانة المقدّسات. يُذكر أنَّ السلطات السويدية سمحت في وقتٍ سابق لزعيم حزب الخط المتشدّد الدانماركي، اليميني المتطرّف راسموس بالودان، بإحراق نسخة من المصحف الشريف أمام مبنى السفارة التركية في ستوكهولم. وبعد السويد، مزّق زعيم حركة بيغيدا المناهضة للإسلام في هولندا، إدوين واجنسفيلد، نسخة من القرآن الكريم أمام مبنى البرلمان في لاهاي.